30212577098070300
recent
أخبار ساخنة

كيف امنع طفلي من وضع الاشياء في فمه

الخط



هل لاحطت حديثاً أنّ طفلك يعمد إلى وضع كلّ شيء يمسكه في فمه ولا زلت تبحثين على العوامل المتعلقة بتلك الوضعية كي يسهل عليك التداول معها؟ رافقينا إذاً في ذلك الموضوع وإكتشفي معنا أبرز تلك العوامل وتنبّهي منها.


1- يشعر الطفل إجمالاً بألم وإنزعاج واضح على صعيد لثّته أثناء مرحلة التسنين ما يدفعه إلى وضع كلّ ما يمسكه في فمه والضغط على اللثة في مسعى منه للحدّ من ذلك الوجع. وغالباً ما تترافق تلك الخطوة بسيلان اللعاب وإحمرار اللثة بشكل كبير.

2- يلجئ الطفل إبتداءً من عمر السنتين وحتّى الثلاث أعوام أعوام إلى وضع الأشياء والألعاب على وجه خاص في فمه في مسعى منه لإستكشافها أو التعرّف إل مذاقها. ننصحك هنا بالإنتباه إلى نوعيّة الألعاب التي تعطينها له وتفادي القطع الضئيلة التي من الممكن أن يبتلعها طفلك نحو وضعها في فمه، مع وجوب تعقيمها قبل تقديمها له.

3- يشعر الطفل برغبة عظيمة في إكتشاف مذاق الأغذية التي يلاحظها ما يدفعه إلى وضعها في فمه. كما يميل في بعض الأحيانً إلى تغميس إصبعه في المشروبات ثمّ وضعه في فمه بغية التعرّف إلى مذاقها.


4- يسعى الطفل في بعض الأحيانً إشغال ذاته بواسطة وضع إصبعه في فمه إذ تظهر تلك الخطوة مسلّية فيما يتعلق له، كما يلجئ إلى هذا عندما يشعر بالتوتّر أو العصبيّة.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة