30212577098070300
recent
أخبار ساخنة

اعلنت جوجل عن طريقة جديدة للبحث عن وظائف على جوجل

الخط






أفصحت مؤسسة جوجل عن أفضلية حديثة ضمن صفحة وتنفيذ محرك بحثها، والتي تمكن المستعملين من البحث وإيجاد فرص عمل على صفحة نتائج بحث جوجل الأساسية، حيث سوف يجد المستخدمون اعتبارًا من اليوم سلسلة من النتائج عبر الويب على صفحة نتائج بحث جوجل الأساسية في أعقاب إدخال استعلام مرتبط بالوظيفة باللغة العربية مثل “وظائف قريبة مني”، الأمر الذي يلبي احتياجاتهم المميزة.

وتحتوي النتائج تفاصيلًا لكل مركز وظيفي وظيفي مثل موقعه الدقيق وتاريخ أصدره وتفاصيل بخصوص المهنة من صاحب الشغل، وبمجرد اتخاذ مرسوم الريادة لوظيفة ما، سيعاد توجيه المستهلك إلى موقع الشركاء حيث تم أصدر الشاغر للمرة الأولى، ومن الممكن أن يستغرق البحث عن مهنة وقتاً طويلاً، كما أن موائمة الوظائف الحديثة التي يتم أصدرها على مدار اليوم من الممكن أن يكون عسيرًا ولذا الداعِي فإن الأفضلية الحديثة تمكن المستعملين من تشغيل التنبيهات لتلقي إخطار عبر البريد الإلكتروني  متى ما تم أصدر وظائف حديثة.

وتعد تلك الأفضلية الأحدث من سلسلة ميزات تقوم جوجل بتحديثها لمحرك البحث المخصص بها باللغة العربية ذلك العام مثل منشورات جوجل وتجربة البحث خلال رمضان، وتعاونت المؤسسة مع ١١ من مواقع التوظيف المحلية و الإقليمية من جميع مناطق العالم العربي، ومنها Bayt و Novojo و Rekrut و WUZZUF و Jobzella و Wzayef و Akhtaboot و Laimoon و GulfTalent و Emploitic.

ويأتي ذلك التجديد في أعقاب افتتاح مبادرة مهارات من جوجل، وهو برنامج تشييد المهارات الرقمية الذي أطلقته المؤسسة في شهر شهر أبريل الزمن الفائت لتزويد الملايين من الناطقين باللغة العربية على مستوى العالم بالمهارات الرقمية الرئيسية المصممة لمساعدة مساراتهم الوظيفية وأعمالهم بواسطة الدورات الدراسية عبر الإنترنت، وبالتالي تَستطيع هذه اللحظة الاستحواذ على شهادة في المهارات الرقمية نحو إنهاء الدورة التدريبية التامة والتقدم للاستحواز على وظائف غير مشابهة دون الاحتياج إلى الخروج من نفس نافذة المتصفح.

وازدادت عدد عمليات البحث المرتبطة بالوظائف باللغة العربية الى أعلى عدد في آب 2015، وهذا على حسبًا لبيانات دلائل جوجل، وتشير المعلومات أيضًا حتّى الانتباه بالبحث عن الوظائف غالبًا ما يصعد في أشهر الصيف، وبلغت عمليات البحث في شهر آب من عام 2017 قمتها، في حين انخفضت أثناء أواخر شهر أيلول.

وتوضح المعلومات الداخلية للشركة تفضيلات الوظائف على المستوى المحلي والمحلي، إذ تصدرت وظائف في قطاعات التعليم والغذاء والسفر أعلى قائمة الإجراءات الأكثر رواجاً في ٢٠١٧ في الامارات العربية المتحدة، أما في المملكة السعودية، فقد تصدرت وظائف الخدمة المدنية وكل من قطاعات الإعلام والعام أعلى اللائحة، بينما تصدرت قطاعات النقل والهندسة والقانون أعلى القائمة في جمهورية مصر العربية.

وتعد فرصة ربط الأفراد بفرص الشغل المناسبة التي تناسب مهاراتهم واهتماماتهم امتدادًا لمهمة جوجل في ترتيب بيانات العالم وجعلها في متناول الجميع، وتعتمد تلك الأفضلية الحديثة على الشغل الرائع الذي تقوم به مداخل الشغل الإقليمية بواسطة تجميع كل الفرص المتوفرة عبر الكثير من المداخل ووضعها في موضع واحد الأمر الذي يسمح للباحثين عن الشغل بالاتصال على نحو أفضل مع عدد أضخم من الفرص المتوفرة.

وتجعل الأفضلية الحديثة البحث عن الوظائف تجربة أبسط للمتحدثين باللغة العربية، فقد بات بإمكانهم هذه اللحظة التصفح والتقدم للوظائف على الفور بواسطة صفحة نتائج البحث، ما يوفر الوقت والجهد، وسوف تكون الأفضلية متوفرة للمستخدمين في ١٥ بلد عربي هي المملكة السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة والأردن وتونس ولبنان والمغرب والجزائر والعراق والبحرين والكويت وقطر وفلسطين وعمان ولبنان.

تجدر الدلالة الى التعاون الشديد مع مداخل التوظيف المحلية و الإقليمية من جميع مناطق العالم العربي أنتج تدشين تلك الأفضلية، وبإمكان المزيد من المداخل والشركات عرض فرص الشغل أثناء محرك بحث جوجل عبر زيارة ذلك الموقع.






ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة