30212577098070300
recent
أخبار ساخنة

أسلوب إعطاء العلاج للرضيع

الخط





كيف يمكن إعطاء الأطفال العلاج؟ والتي تعد إحدى أكثر المشكلات المزعجة التي تجابه الوالدين فغالبا ما يرفض الأطفال أخذ العلاج بل وقد يبلغ الشأن إلي حاجز الصراخ والبكاء تعبيرا عن الأصرار علي الرفض وهو ما يحرض حنق وتوتر الأهل غالبا ويجعلهم يفقدون صوابهم ويلجأوا لأتباع طرق غير صحيحة من شأنها مبالغة عدم قابلية الطفل للدواء ويزيد من عنادهم وهو ما صرف قطاع عظيم من الأسر للسؤال عن أسلوب تساعدهم في إعطاء أبناءهم الصغار العلاج .

أسلوب إعطاء العلاج للرضيع
يشكل إعطاء العلاج للرضيع نحو الأباء والأمهات صعوبة هائلة خاصة حديثي العهد في الأبوة لأنعدام الخبرة للتعامل مع رفض الرضيع للدواء وعدم رغبته في أبتلاعه وأن كان حلها طفيف ويتمثل في :

أحرصي علي غسل يديكي جيدا قبل البدء في ملامسة العلاج والأدوات المستخدمة في إعطائه للطفل .
قومي برج وتحريك قنينة العلاج قبل فتحها .
أستعملي الحقنة أو السرنجة كما يطلق عليها القلة لسهولة أستخدامها عن الملعقة بجوار كونها مؤشر علي الحجم السليمة للدواء وعدم أختلاط الشأن عليكي في الجرعة المرغوب إعطائها للطفل .
أحتضني طفلك على نحو مستقيم وأستخدمي ذراعيكي لإسناده ثم قربي الحقنة برفق من فمه .
ضعي الحقنة في المساحة المتواجدة بين اللثة وداخل الوجنتين لتجنب إحساس الطفل بالغثيان .
أفرغي محتوى الحقنة داخل فم طفلك ولكن شيئا فشيئا بواسطة الضغط عليها وضخ العلاج في زاوية الفم .
أتركي بضع دقائق لطفلك ليبتلع العلاج قبل ضخ الحجم المتبقية في الحقنة مع اهتمام أن تقدمي له اللبن المعتاد أو الماء لتخفيض المذاق السئ للدواء ثم أعطيه بقية المقدار بنفس الكيفية .
طفلي لا يشرب العلاج
قد يرفض الرضيع أبتلاع العلاج وفي تلك الوضعية يتوجب عليكي التالي :

إعادة نظر الطبيب المعالج ومحاولة أستبدال العلاج بأخر له مذاق أفضل وبنكهة محببة للأطفال وفي حال عدم وجود اختيارات فأستشيري الطبيب عن أمكانية وضع الجرعة المحددة داخل الأغذية والمشروبات التي يتناولها طفلك ولكن في حال لم تنجح هذه المساعي فلا يسعكِ غير مناشدة المعاونة من الأب وأن تقومي بما يلي :

لفي طفلك بفوطة قطنية أو ملاءة للأطفال برفق حتي لا يمكنه عقب العلاج أو مقاومتك .
في وضعية قام بأغلاق فمه أطلبي من الأب أن يضغط بلطف علي منخار الرضيع الأمر الذي يضطره لفتح فمه حتي يتنفس .
وبعد إفراغ العلاج في فمه قومي بشد خديه بنعومة وكأنك ترسمين بسمة علي شفتيه لمنعه من بصق العلاج وأربتي برفق علي لحيته لتسهلي عليه أبتلاع العلاج .
كيف يمكن إعطاء الأطفال العلاج؟
هناك نقاط وإرشادات معينة يلزم أتباعها لتسهل عليكي إعطاء طفلك دوائه وهي :
أجعلي نبرة صوتك هادئة مع اهتمام أن تكون حازمة في نفس الوقت .

أقترحي عليه بعض الأختيارات ولكن أحذري من السقوط في فخ تعدد الاختيارات والذي يؤدي في الخاتمة إلي فقد القدرة علي التفاوض لهذا قومي بوضع خيارين لاغير مثل أي نوع من العصير تفضل تناوله مع العلاج إذا قال الطبيب بأمكانية هذا أو هل تحب تناول العلاج قبل أرتداء ملابسك أم بعضها .

تخصيص موضع وموعد محدد لتناول العلاج مع الحرص علي الأبتعاد عن حجرة سبات وسرير الطفل فهي باعتبار الملجأ الأمن له كما تَستطيع ربط العلاج بأمور مسلية تحبب الناشئين في تناول العلاج .

في حال تخطى عمر أبنك السنتين أحرصي علي تقديم وصف كافي للدواء وأهميته ومدي نفوذ عدم تناوله علي سلامته كما تَستطيع أن تحفزيه لتناوله عبر مكافأته بالحلويات .

المدح علي الأطفال والتعبير عن الفخر بألتزامهم بالخطة العلاجية وهو ما يجعلهم يريدون القيام بالمزيد .

عدم أجبار الطفل علي تناول العلاج وحثه علي هذا بأسلوب غير على الفور والتحلي بالصبر فالتصرفات التي يجريها الأهل خلال تقديم العلاج لأطفالهم هي صاحب المسئولية الأول عن رفض الأطفال للدواء وليس العلاج في حاجز نفسه مثلا تَستطيع تناول ملعقة من العلاج في مواجهته أو علي الأقل أوهميه بهذا في أول مرة حتي يشعر بالأطمئنان ويتناوله .





ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة