30212577098070300
recent
أخبار ساخنة

صودا الخبز تعالج أمراض المناعة

الخط







في دراسة جديدة بخصوص نفوذ تناول صودا الخبز على أمراض المناعة الذاتية مثل إلتهاب المفاصل الروماتيزمي و إلتهابات الكلى

 خلصت التعليم بالمدرسة إلى أن تناول جرعة يومية محلول بيكربونات الصوديوم أو ما يعلم بإسم صودا الخبز يفيد في تخفيض الأمراض الإلتهابية الناجمة عن مهاجمة جهاز المناعه لخلايا الجسد مثل إلتهاب المفاصل الروماتيزمي .

التعليم بالمدرسة أجراها باحثون أمريكيون بجامعة أوجوستا الأمريكية و نشرت العواقب في مجلة "معرفة المناعة" العلمية
دواء قديم استخدمت صودا الخبز كعلاج منزلي على نطاق أجيال نتيجة لـ خصائصها المضادة للحموضة. صودا الخبز 'تدفع' المعدة إلى إصدار المزيد من حمض المعدة ، والذي يسمح لها بهضم الغذاء على نحو أسرع وأسهل.

صودا الخبز أو بيكربونات الصوديوم ، هي إحدى معدات المطبخ التي تُستخدم عادة كعامل رفع للمخبوزات . ومع هذا ، فقد جعلت أيضًا اسمًا لنفسها كعلاج منزلي لعدة الحالات .

كثيرا ما ما يتم تناول نصف ملعقة ضئيلة من صودا الخبز لتخفيف حرقة المعدة أو ارتجاع الأحماض ، كما تستخدم صودا الخبز لـ تبييض الأسنان.

إضافة إلى ما في وقت سابق ، فإن المزيد من الإمتيازات قد بدأت تطفو على السطح ، وربما يفسر ذلك البحث الحديث داع كون صودا الخبز دواء فعال لأمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل.
 نفوذ عكسي للإلتهابات بينت التعليم بالمدرسة الحديثة  أن صودا الخبز و التي لا تفتقر وصفة طبية تستطيع تدعيم عمل الطحال على نحو غير سلبي يخفف من الإلتهابات عوضاً عن ازديادها .

واختبر بول أوكونور ، وهو عالم فيزيولوجي كلوي في جامعة أوغوستا وزملاؤه ، التأثيرات التي قد تترتب على شرب محلول صودا الخبز ، أولاً على الجرذان ، ثم على الإنس.

في الطليعة ، حلل الباحثون آثار محلول صودا الخبز على نموذج جرذان تتكبد من إلتهابات الكلى ، ثم مرة ثانية على الجرذان السليمة . عندما لاحظ الباحثون أن معدلات خلايا البلاعم M1 في الكليتين انخفضت ، بينما أن الخلايا المضادة للإلتهابات M2 ارتفعت لدى الجرذان المريضة  ، مساندة ذلك فكرة أن صودا الخبز يمكن أن يقع تأثيرها على الاستجابة الالتهابية للخلايا.

عندما قام الباحثون بتوظيف طلبة الطب الصحيين وطلبوا منهم شرب محلول صودا الخبز على مدار أسبوعين لم تتغاير الحصائل

بينت الحصائل أن جهاز المناعة نحو تناول صودا الخبز قلص من إفراز خلايا البلاعم المحفزة للإلتهابات (M1) في حين ارتفع من معدلات الخلايا المناعية المضادة للإلتهابات (M2) .

 بات من الملحوظ أن النفوذ المضاد للالتهابات لتلك المادة وقع في الطحال وايضاً في الدم و الكلى و المفاصل. الحصائل تقدم إجابة عن الداعِي في كون صودا الخبز يمكن أن تعاون في أمراض المناعة الذاتية ، بما في هذا التهاب المفاصل .
ضرورة تلك التعليم بالمدرسة أمراض المناعة الذاتية مثل إلتهابات المفاصل من أكثر الأمراض العضال انتشاراً و علاجاتها ذات كلفة على المستويين الجوهري و الآثار الجانبية الناتجة عن أخذ علاجات تثبط الجهاز المناعي ، لهذا فمن الرائع طول الوقتً أن نجد علاجاً طبيعياً و رخيصاً و لا يحتاج وصفة طبية ، يستطيع التقليل من الآثار السلبية لمشكلة مستعصية مثل أمراض المناعة و التي تستهلك الجسم و تسبب العديد من الأوجاع للمرضى.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة