30212577098070300
recent
أخبار ساخنة

طرق زيادة سرعة الانترنت بطرق مختلفة

الخط






تأكد من الإعدادات والشبكة والاتصال بالإنترنت
1

قم بفعل امتحان للسرعة. تيقن من السرعة التي تمتلكها في الوقت الحاليًّ وقارنها بالسرعة التي يُفترض بك الحصول عليها، افعل هذا قبل انشغالك بالعمل على ترقية سرعة الاتصال. يبقى الكثير من مواقع امتحانات السرعة على الإنترنت، لاغير ابحث عن "امتحان السرعة" في

جوجل اوختر العواقب العليا.
ستعطيك المواقع المغيرة حصائل مغايرة، وحتى الموقع نفسه قد يمنحك حصائل مغايرة لكل امتحان. يعود الداعِي في هذا لمكان خوادم الامتحان وعدد الأفراد الذين يشاركونك الاتصال ذاته.
قم بفعل الكثير من الامتحانات ثم احسب وسطي السرعة التي تحصل عليها.
قد تفتقر لتحميل بعض الإضافات بهدف تشغيل الامتحانات.
اختر موقع خادم الامتحان الأكثر قربا إلى موقعك إن كان هذا الاختيار متاحاً لك. سيساعدك ذلك في الاستحواذ على أدق الحصائل.
2
قارن نتائجك بالسرعات التي تدفع مقابلاً لها. راجع السرعة مع مزود الخدمة لمعرفة ما يفترض بك أن تحصل عليه. كن على معرفة بأن السرعات التي يتم الإشعار العلني عنها قد قيست في أحوال مثالية، وربما لا تتمكن في الواقع من الوصول إليها على نحو منتظم.
إذا لم تقم بترقية اتصالك بالإنترنت منذ وقت طويل، فربما ستحصل على سرعات أعلى في مقابل جوهري أقل. في العادة لا تهتم المؤسسات بإعلامك بوجود عروض أمثل، لهذا تيقن من توافر خدمات حديثة لم تكن متوفرة في وقت اشتراكك. ابحث لدى كل مزودي الخدمة في منطقتك.
لا تنسَ الفارق بين الميجابايت والميجابت. تقوم المؤسسات المزودة لخدمة الإنترنت بالإشعار العلني عن السرعات بالميجابت وليس الميجابايت. الميجابايت يتضمن على 8 ميجابت، لهذا إن كنت تدفع في مقابل 25 ميجابت في الثانية، فهذا يساوى أكثر بقليل من 3 ميجابايت في الثانية من سرعة النقل الواقعية.
3
قم بإرجاع توظيف شبكتك. إرجاع تشغيل المودم والراوتر ستساعدك في حل العديد من مشكلات اتصال الشبكة. إذا لم يكن المودم أو الراوتر لديك يتضمن على زر طاقة، فبإمكانك فصل كابل الكهرباء ثم الانتظار لفترة 30 ثانية وإرجاع توصيله.
4
تيقن من عدم تضارب العلامات. إن كنت تستخدم جهاز راوتر لاسلكياً، فاحرص على ألا تتضارب إشارته مع هاتف لاسلكي أو كاميرا لاسلكية. تنقسم أجهزة الراوتر اللاسلكية إلى الكثير من الأشكال مثل 802.11 b و g و n (تذبذب 2.4 جيجاهرتز) أو 802.11 a (تذبذب 5.8 جيجاهرتز). إن كنت تستخدم هاتفاً لا سلكياً بتذبذب 2.4 جيجاهرتز وجهاز راوتر بتذبذب 2.4 جيجاهرتز، فسيتباطئ اتصال شبكتك نحو تشغيل الهاتف. الشأن ذاته ينطبع على كاميرات الرصد اللاسلكية. تيقن من تذبذب الهواتف والكاميرات لديك، إن كان 900 ميجاهرتز فذلك جيد، أما إن كان 2.4 أو 5.8 جيجاهرتز فقد يكون المتسبب في تباطؤ سرعة الإنترنت لديك خلال استعمالها.
5
تحقق أنك لم تكسر حد استهلاك المعلومات المخصص بمزود الخدمة. تقوم الكثير من المؤسسات مزودة خدمة الإنترنت بوضع حاجز أقصى لاستهلاك المعلومات لعملائهم وهو ما من الممكن أن يكون عسير التعرف عليه. ادخل إلى صفحة حسابك أو تستمر مع قسم خدمة الزبائن لمعرفة إن كنت قد تخطيك الحد الشهري الأقصى للاستهلاك. في العادة تكون جزاء إجتياز الحد الأقصى هي تخفيض سرعة الاتصال حتى خاتمة مدة الفاتورة الجارية.

6
اتصل بخدمة العون لدى مزود الخدمة. في بعض الأحيانً يكون لديك خدمة سيئة لا يمكن إصلاحها سوى من منحى المزود. يمكن للمزود في العادة علم إن كان اتصالك غير ملائم دون الاحتياج لإرسال فني إلى منزلك. قد يُدعوة منك إرجاع تكليف شبكتك مرة ثانية.
7
تفقد كل الأجهزة في شبكتك. إن كان أحدهم يقوم بتحميل العديد من الوسائط عبر الإنترنت مثل رؤية مقاطع المقطع المرئي أو تحميل ملفات هائلة الكمية، فمن المرجح أنه يلتهم قدراً كبيراً من سعة الاتصال.
صورة عنوانها tcenter
8
غير مقر الراوتر اللاسلكي أو جهاز الحاسب الآلي. إن كنت متصلاً بالإنترنت عبر جهاز راوتر لا سلكي، فقد يؤدي تدهور الدلالة إلى هبوط السرعة والانقطاع المتواصل للاتصال. قم بتحريك الراوتر إلى مقر أكثر قربا لجهاز الحاسب الآلي إن كان هذا ممكناً، أو حرِّك الحاسب الآلي لمقر أكثر قربا من الراوتر، أو أبقِ الراوتر فوق وعاء من الكرتون لإرسال دلالة أشد.
قم بإزالة الغبارة من الراوتر والمودم باستعمال عبوة هواء مضغوط. سيحافظ هذا على قلص معدلات الحرارة وصعود اعتمادية العتاد.
حافظ على تهوية جيدة للأماكن المحتوية على عناصر إلكترونية لتجنب الزيادة المفرطة في درجة الحرارة.
9
تفقد فلاترك إن كان لديك اتصال DSL. عندما قمت بتنشيط اتصال DSL، فقد أوصلت الخط من مقبس الهاتف إلى منحى واحد من جوانب حاوية مستطيل للفلترة. في المنحى الآخر، يطلع خطان، أحدهما للهاتف والآخر للمودم. إن كنت تستخدم اتصال DSL كإضافة على الخط الأرضي، فاحرص على امتلاك فلاتر ذات جودة عالية للاستحواز على أمثل دلالة سرعة ممكنة.
10
تفقد وضعية الأحوال الجوية. إن كنت تستخدم الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، فقد يتأثر الاتصال بإجراء الهواء أو الثلوج الغزيرة أو المطر أو الرعد أو الشحنات الساكنة أو أي من أنواع التداخل الإلكتروني الأخرى.

جزء
2
فحص جهاز الحاسب الآلي وشبكتك
1
أجرِ فحصاً للفيروسات مرة كل أسبوعً على أقل ما فيها. يمكن للفيروسات التسبب بضرر بالغ لسرعة اتصالك، كما أنها تضع معلوماتك الشخصية وهويتك في خطر. الحفاظ على جهاز الحاسب الآلي خالياً من الفيروسات سيسهم بشكل ملحوظ في تسريع اتصالك.
عليك طول الوقتً تثبيت برنامج مقلوب للفيروسات وإبقائه مفعلاً، لاسيماً نحو استخدامك للإنترنت. يمكن تثبيت برامج مضادات الفيروسات بدون مقابلً، وعليك ألا تقوم بتثبيت أكثر من  برنامج عكسي فيروسات في وقتٍ واحد (قد يسبب هذا تضارباً بينهما).
2
اجرِ مسحًا لكشف البرامج الخبيثة والإعلانات على نحو منتظم. لن تجرِ أكثرية برامج مكافحة الفيروسات مسحًا لكشف برامج التجسس والإعلانات. يمكن لتلك البرامج عالية الخطورة أن تؤثر سرعة اتصال الجهاز بالإنترنت لأنها متصلة بسيرفرات أخرى، لهذا من الممكن أن يكون من العسير إزاحتها، بل هناك برامج عديدة مصممة خصيصًا لاستهداف وإزالة هذه البرامج الدخيلة.بخلاف برامج مكافحة الفيروسات، تَستطيع لكن ويجب أن تكون لديك برامج عديدة لمكافحة التجسس مُثبتة بجهازك:
Malwarebytes Antimalware
Spybot Search & Destroy
Adw Cleaner
HitMan Pro
3
قم بإزالة أشرطة الأدوات الزائدة. إن قمت بتثبيت الكثير من أشرطة الأدوات لمتصفحك، فبمقدورها تخفيض سرعة اتصالك بمقدار هائل، ويمكن أن تؤدي إزاحتها إلى العون في تسريع التصفح إضافة إلى ذلك حراسة معلوماتك المخصصة.
بعض أشرطة الأدوات تصعب إزاحتها، ولذا قد تتطلب لأحد مضادات البرمجيات الخبيثة المذكورة في الخطوة الفائتة.
4
غير المتصفح. إن كان متصفحك القديم يعج بأشرطة الأدوات التي يصعب إزاحتها وتكون السبب بجعل كل العمليات بطيئة، فربما عليك استعمال متصفح حديث. المتصفحات مثل فايرفوكس وكروم وأوبرا جميعها تُعد أكثر سرعة بفارق هائل عن إنترنت إكسبلورر.
5
نظم قرصك الصلب. قد يؤدي عدم ترتيب القرص الصلب إلى تخفيض سرعة الحاسب الآلي ومعها سرعة تصفح الإنترنت. لا يستغرق ترتيب القرص الصلب أكثر من  بضع دقائق، ولكن له نفوذ بالغ في ترقية سرعة التصفح.
تحقق من تصرف إلغاء تجزئة القرص بلا انقطاع. أكثرية إصدارات ويندوز الجديدة تؤدي هذه العملية تلقائياً.
قم بتصرف عملية مسح لإزالة الملفات المؤقتة التي قد تؤدي لإبطاء المتصفح.
سعى إبقاء منطقة خالية قدرها 15% على أقل ما فيها من القرص الصلب. يؤدي امتلاء القرص إلى استغراق البرامج وقتاً أطول للتحميل وإجراء التغييرات الأمر الذي قد يؤدي لتخفيض سرعة المتصفح.
6
حسِّن الذاكرة الانتقالية. تقوم متصفحات الإنترنت بتخزين المعلومات من المواقع التي تقوم بزيارتها لتسريع الزيارات المستقبلية. إن زادت الذاكرة الانتقالية بشكل ملحوظ فقد تؤثر على نحو سلبي على الأداء.
انظر ذلك الدليل للاستحواز على إرشادات لإلغاء محتويات الذاكرة الانتقائية وفق متصفح الإنترنت الذي تستخدمه.
7
تفقَّد البرامج التي تستنزف عرض مدى اتصالك. غالباً تكون سرعة اتصالك بطيئة نتيجة لـ البرامج التي تستخدمها. لاختبار ما إن قد كانت ثمة برامج أخرى مثل مضادات الفيروسات وعمليات التجديد تتحمل مسئولية الاتصال بالإنترنت دون علمك، فعليك فتح محث التعليمات. اضغط Win + R لفتح حاوية التشغيل. اكتب cmd ثم اضغط enter. (في ويندوز 7، ابدأ > كل البرامج > الملحقات > اضغط بالزر اليمين على مُتشجيع التعليمات، اختر 'تشغيل كمدير')
اكتب netstat -b 5 > activity.Txt واضغط Enter. ستبدأ برؤية لائحة من البرامج التي تستخدم الإنترنت. بعد انقضاء دقيقة، اضغط Ctrl + C لإنهاء المسح. بذلك تم تأسيس ملف يتضمن لائحة بجميع البرامج التي تستخدم اتصالك بالإنترنت.
اكتب activity.Txt واضغط Enter لفتح الملف وعرض لائحة البرامج.
8
أقفل البرامج التي لا تحتاجها. اضغط Ctrl+Alt+Delete سوياً لفتح مدير المهمات. اذهب لقائمة العمليات وأغلق هذه العمليات التي تستنزف سعة مدى اتصالك. (ملحوظة: إقفال العلميات ذات أسماء ملفات مجهولة قد تكون السبب بعدم عمل بعض البرامج المعروفة بأسلوب صحيحة).
ابحث عن عمود "المستعمل" في تبويب العمليات. إن قد كانت العملية تقع تحت مستعمل "الإطار"، فقد يكون السبب إقفالها بعدم عمل بعض البرامج الأمر الذي يحتاج إرجاع تشغيل الحاسب الآلي. إن كان المستهلك هو اسمك، فمن المرجح ألا يكون السبب إقفال البرامج بأي مشكلات. عادة لا يسمح النسق بإقفال برامج النسق أو قد يقوم بإرجاع فتحها.
9
قم بإلغاء تثبيت البرامج مستنزفة سعة المدى. إن عثرت على البرامج التي تستهلك سعة المدى ولم تعد بحاجة إليها، فقم بإلغاء تثبيتها لتجميل سعة المدى التي يمكن لمتصفحك ولوجها.
انظر ذلك الدليل لإلغاء البرامج على سيستم ماكنتوش.
10
غير قناة الواي فاي. إن كان الكثير من الأفراد في مقرك يستخدمون نفس القناة، فقد يتسببون ببطء عظيم في سرعة الإنترنت. استخدم برامج مثل inSSIDer بهدف تصرف مسح للقنوات الأقل تكدساً. سيؤدي استخدامك لأحد هذه القنوات إلى تخفيض التداخل وفي ذلك الحين مبالغة سرعتك.
إن شاهدت قناة أكثر انفتاحاً، فقم بتحويل القناة لازدياد سرعة الإنترنت. عليك الرجوع للدليل الإرشادي المرفق مع الراوتر المخصص بك أو البحث في الموقع الإلكتروني المخصص بالدعم لتحويل قناة الوايرليس.
11
قم بتجديد الفيرموير (البرنامج الثابت) المخصص بالراوتر. تفقد الموقع الإلكتروني للمصنِّع لتحميل تعديلات البرامج الثابتة. قارن إنتاج الموقع بإصدارك القائم، وقم بالتحديث إن كان ضرورياً. أغلب أجهزة الراوتر تقوم بالتحقق تلقائياً من تطويرات الفيرموير نحو فتح صفحات التهيئة المخصصة بها.
جزء
3
تفقد مكونات الجهاذ الحاسب الالى


1
قم بتجديد جهاز الحاسب الآلي المخصص بك. إن كان جهازك بطيئاً، فلا تهم سرعة الاتصال بالإنترنت، لأن كل شيء سيبدو بطيئاً. لا تَستطيع تصفح الإنترنت بأسرع الأمر الذي يسمح به جهازك.
أحد أسرع وأسهل تطويرات الحاسب الآلي لازدياد تأدية متصفح الويب هو تثبيت المزيد من شرائح الذاكرة بجهاز الحاسب الآلي.
2
قم بتجديد الراوتر. إن كان جهاز الراوتر المخصص بك قديماً، فمن المرجح أنه غير قادرٍ على التداول مع سرعة نقل المعلومات الجديدة عبر الإنترنت. أيضاً يعيب أجهزة الراوتر القديمة تدهور الهوائيات الملحقة بها الأمر الذي يؤيد لعدم إستقرار الاتصال بالشبكة. قد يؤدي مؤتمر هذه العوامل لتخفيض سرعة تصفحك للإنترنت.
ابحث عن أجهزة راوتر من مؤسسات موثوقة مثل Netgear و D-Link و Cisco و Belkin. تحقق أن تكون الهوائيات المرفقة قوية بما يلزم لتغطية كل المنطقة المطلوبة.
إن كنت تغطي منطقة عظيمة بشبكتك اللاسلكية، فقد تتطلب لتركيب متكرر دلالة. يقوم ذلك الجهاز بإرجاع بث الدلالة اللاسلكية إلى مساحة أخرى في منزلك أو مكتبك، ويزيد مدى الشبكة اللاسلكية بشكل ملحوظ.
3
استبدل جهاز المودم القديم. جميع الأجهزة الإلكترونية الصلبة تتداعى بمرور الزمان نتيجة لـ الضرر المتنامي نتيجة لـ الحرارة عبر الدهر. مع مرور الوقت يصعب على جهاز المود الحفاظ على جودة الاتصال. سوف يكون من الأجود شراء جهاز مودم حديث لتقديم اتصال أجود.
تحقق أن جهاز المودم الذي ترغب في شراءه متكامل مع مزود الخدمة القائم.
4
سعى استعمال الإنترنت (عبر الكابل) عوضاً عن الواي فاي. سعى توصيل أضخم عدد محتمل من الأجهزة عبر الأسلاك، سيؤدي هذا لتزايد سرعات التصفح لهذه الأجهزة مع تخفيض التداخل للأجهزة اللاسلكية الأخرى كالأجهزة اللوحية والهواتف.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة